اليوم: الخميس    الموافق: 02/12/2021    الساعة: 10:40 صباحاً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
السفير التركي: زيارة أردوغان لغزة ستتم بعد إتمام المصالحة
تاريخ ووقت الإضافة:
11/05/2014 [ 11:02 ]
السفير التركي: زيارة أردوغان لغزة ستتم بعد إتمام المصالحة
غزة - دولة فلسطين - أكد السفير التركي لدى فلسطين مصطفى سارنج نية رئيس الوزراء التركي رجب طيب أرودغان زيارة قطاع غزة في أقرب فرصة بعد إتمام المصالحة الفلسطينية.

في حين كان قد قال نائب رئيس الوزراء التركي، بولنت أرينتش، قبل اسبوع، أنه ورئيس الوزراء رجب طيب أردوغان، لا يعتزمان القيام بزيارة لقطاع غزة في المستقبل القريب.

واضاف السفير سارنج أن " قلب أردوغان ينبض بحب عزة ويتابع أخبارها عن كثب وخاصة فرحة الغزيين بعد فوز حزب العدالة والتنمية في الانتخابات الأخيرة".

جاء ذلك خلال لقاء عقده مجلس العلاقات الدولية في غزة بحضور رئيس مجلس إدارته د.باسم نعيم وعدد من المثقفين والسياسيين والعاملين في السك الدبلوماسي بمدينة غزة.

وأكد سارنج على موقف بلاده الداعم لجهود المصالحة الفلسطينية، واعتبر أن توقيع الاتفاق الأخير في غزة لإنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة خطوة مهمة على طريق النضال الفلسطيني من أجل الحرية والاستقلال.

وقال سارنج لطالما سعت تركيا مع كل الأطراف داخل فلسطين وخارجها لتحقيق المصالحة، انطلاقا من ما وصفه بالموقف التاريخي لتركيا من القضية الفلسطينية، على اعتبار أنها " قضية جامعة لدى كل مكونات الشعب التركي وأحزابه على اختلاف مشاربها" بل إنه ذهب لحد وصف المصالحة الفلسطينية"هي أسعد خبر سمعته تركيا منذ سنوات".

وتحدث السفير التركي عن استعداد بلاده لدعم جهود المصالحة على كل المستويات السياسية والدبلوماسية والمادية ومع كل الأطراف.

وأشار في حديثه للانتخابات المحلية التركية التي جرت مؤخرا، مؤكدا على أثرها الكبير في تحديد الخريطة السياسية لتركيا خلال المرحلة القادمة، وموضحا أنها "الطريق الأقصر لكثير من السياسيين للوصول لسدة الحكم.

وشدد على التزام الحكومة التركية بشروط التطبيع الثلاثة مع إسرائيل، والتي في مقدمتها "فك الحصار عن قطاع غزة"، وتوقع أن تنتهي المفاوضات التركية الإسرائيلية في أواخر حزيران القادم، مبينا أن شكل رفع الحصار على غزة لم يتضح بعد.

ومن جهته أثنى د.نعيم على قبول السفير التركي للدعوة وإفراده وقتا للحديث مع ثلة من النخبة المثقفة، مشيداً بدور تركيا الكبير في دعم القضية الفلسطينية، مؤكداً على أهمية عقد مثل هذه اللقاءات التي تجمع بين النخب الفلسطينية والمسئولين الأجانب، لإيصال رسالة الشعب الفلسطيني، الأمر الذي دأب المجلس على القيام به كهدف منشود له.
هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/رام الله-دولة فلسطين-واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنون، اعتداءاتهم ضد أبناء شعبنا وممتلكاتهم ومقدساتهم.
تصويت
القائمة البريدية