اليوم: الاربعاء    الموافق: 08/12/2021    الساعة: 04:31 صباحاً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
قراقع: اضراب الاداريين يختلف عن الاضرابات السابقة وقد يسقط شهداء
تاريخ ووقت الإضافة:
13/05/2014 [ 10:59 ]
قراقع: اضراب الاداريين يختلف عن الاضرابات السابقة وقد يسقط شهداء

دولة فلسطين - قال وزير الاسرى عيسى قراقع إن اضراب الأسرى الاداريين الذي يخوضه 140 اسير لليوم الـ 20 على التوالي يختلف عن باقي الاضرابات حيث لم تعرض عليهم ادارة السجون اي اتفاق ولم تجلس معهم حتى اللحظة، كما أن هناك اسرى مرضى وكبار في السن يخوضون هذا الاضراب مما يعرض حياتهم للخطر.

وأضاف قراقع "أن ادارة السجون اتخذت قرار في ارتكاب جريمة بحق الاسرى وهي غير معنية بالتوصل إلى اتفاق معهم، كما ان استمرارها بالضرب لليوم 20 يعرض حياتهم للخطر وقد يسقط شهداء في اي لحظة".

جاء ذلك خلال الوقفة التضامينة الاسبوعية مع الأسرى المضربين عن الطعام امام مقر الصليب الاحمر برام الله.

وطالب قراقع بزيادة الفعاليات التضامنية مع الاسرى المضربين في سجون الإحتلال ضد سياسة الاعتقال الاداري وقال "أن التحرك الشعبي الخجول في دعم ومساندة الاسرى يعيب الجميع، وامر مخجل بعد 20 يوما من الاضراب عن الطعام أن نطالب بزيادة الفعالية"، مؤكدا  على أن الفعاليات التي نشهدها ليست بحجم المعركة التي يخوضونها الأسرى المضربين عن الطعام.

ولفت إلى أن الحكومة قد اطلعت الاتحاد الاوروبي على صورة الوضع في سجون الإحتلال، كما انها تواصلت مع سفرائها في جميع الدول لتوسيع نطاق التضامن والمساندة مع الأسرى المضربين عن الطعام، مشيرا إلى ان اجتماعا عاجلا سيعقد قريبا لجامعة الدول العربية لمناقشة قضية الأسرى المضربين عن الطعام.

بدوره طالب عضو تنفيذية منظمة التحرير قيس عبد الكريم بضرورة الاسراع بالانضمام إلى المعاهدات والاتفاقيات الدولية لمحاصرة اسرائيل ومعاقبتها قانونيا على جرائمها التي ترتكبها بحق الأسرى، وقال "يقترب ذلك اليوم الذي لم تعد فيه إسرائيل قادرة على حشد الدعم الدولي لها لجعلها فوق القانون، وعلى القيادة الاسراع في الانضمام للمواثيق والمعاهدات الدولية".

وأضاف "أن الهستيريا التي تعمل بها حكومة نتنياهو من تمرير قوانين للمصادقة على منع اصدار عفو بحق الأسرى يؤكد على ضعفها وتخبطها وأن هذه الخطوات يترتد عكسا على متخذيها".

من جانبه قال رئيس الهيئة العليا لمتابعة شؤون الأسرى والمحررين أمين شومان إن هذه الوقفة تأتي استكمالا لسلسلة الفعاليات والبرامج الموحده التي وضعت لدعم ومساندة الأسرى في معركتهم التي يخوضونها ضد سياسة الاعتقال الاداري.

واضاف أن هذه المعركة فاصلة، وأن الأسرى مستمرون في اضرابهم حتى نيل حقوقههم بوقف سياسة الاعتقال الاداري"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/الجزائر-دولة فلسطين- قال حزب جبهة التحرير الوطني الجزائري إن زيارة رئيس دولة فلسطين محمود عباس، تأكيد على موقف الجزائر الداعم للقضية الفلسطينية وإصرارها على مواصلة دعم كفاح الشعب الفلسطيني وتمسكه بثوابته، حتى إقامة دولة فلسطين وعاصمتها القدس.
تصويت
القائمة البريدية