اليوم: الجمعة    الموافق: 06/12/2019    الساعة: 18:47 مساءً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
في شوارع القاهرة.. الجزائريون يحتفلون بكأس الأمم الإفريقية
تاريخ ووقت الإضافة:
20/07/2019 [ 04:30 ]
في شوارع القاهرة.. الجزائريون يحتفلون بكأس الأمم الإفريقية

القدس عاصمة فلسطين /القاهرة- دولة فلسطين- اكتست شوارع وميادين في القاهرة بلوني العلم الجزائري (الأبيض والأخضر) عقب فوز منتخب “محاربي الصحراء” بكأس بطولة الأمم الإفريقية للمرة الثانية في تاريخه.
واحتشد مئات المشجعين الجزائريين في الشوارع احتفالا باقتناص لقب “الكان 2019″، الذي طال غيبته عن “محاربي الصحراء” قرابة 3 عقود منذ فوزهم الأول في عام 1990.
والجمعة، اتجهت أنظار عشاق الساحرة المستديرة إلى العاصمة المصرية القاهرة، حيث جرت مباراة نهائي بطولة كأس الأمم الإفريقية 2019، التي جمعت بين أفضل وأقوى منتخبين في النسخة الـ32 الجزائر والسنغال.
واستضافت مصر بطولة كأس الأمم الإفريقية هذا العام، خلال الفترة بين 21 يونيو/حزيران الماضي وحتى 19 يوليو/تموز الجاري.
ونجح “محاربو الصحراء” في اختطاف كأس إفريقيا من “أسود التيرانغا”، بهدف نظيف أحرزه الجزائري بغداد بونجاح في الدقيقة الثانية من المباراة، فيما فشل المنتخب السنغالي في تعديل النتيجة على مدار شوطي اللقاء.
وأنارت أضواء الشماريخ (ألعاب نارية) سماء الأحياء المحيطة باستاد القاهرة (شرقي العاصمة)، وشهدت احتشاد مئات الجزائريين والمصريين، فيما اكتست الشوارع بلوني علم الجزائر الأبيض والأخضر، وسط الهتافات الحماسية.
وعقب استلام منتخب محاربي الصحراء كأس الأمم الإفريقية، دشن مغردون مصريون هاشتاغا (وسما) على منصات التواصل باسم “#مبروك_محاربي_الصحراء” للتعبير عن فرحتهم بحصول الجزائر على لقب البطولة.
وكان المزاج الكروي للجماهير المصرية يميل نحو تشجيع المنتخب الجزائري أكثر من نظيره السنغالي في نهائي البطولة، رغم الذكريات السلبية بين مشجعي البلدين، والتي بلغت أصدائها حد الخلافات الدبلوماسية بين القاهرة والجزائر.
ورغم مرور 10 سنوات، كانت “موقعة أم درمان” في السودان 2009، لا تزال حاضرة في ذاكرة مشجعي البلدين، على خلفية وقوع اشتباكات واضطرابات قبل ويعد مباراتي منتخبي مصر والجزائر بتصفيات كأس العالم.
غير أن “الكان 2019” أذاب جبل الثلج بين مشجعي البلدين، ودشن رواد منصات التواصل الاجتماعي بمصر قبل أيام هاشتاغات (وسوم) لدعم وتشجيع محاربي الصحراء، شارك فيها صحفيون وفنانون وإعلاميون مصريون بارزون.
ورفع مئات المشجعين المصريين في المباراة النهائية للبطولة في استاد القاهرة، لافتات مدون عليها عبارة “الجزائر في قلب مصر”، فيما ارتدى مشجعون سترات بلوني العلم الجزائري، وضعت مشجعات أشرطة للرأس باللون الأخضر، تضامنا مع منتخب محاربي الصحراء.
وكانت السلطات المصرية أعلنت بالتنسيق مع الاتحاد الجزائري لكرة القدم عن توفير دخول مجاني للمشجعين الجزائريين الموجودين في نهائي كأس أمم إفريقيا.
وشهد ميدان التحرير في وسط القاهرة، ليل الخميس وصباح الجمعة، تجمّع مئات الجزائريين للتعبير عن مؤازرة منتخب بلادهم في مباراة النهائي.
والخميس، وصل الرئيس الجزائري المؤقت عبد القادر بن صالح، إلى مطار القاهرة، في زيارة لمصر لحضور المباراة النهائية في بطولة كأس الأمم الإفريقية.
ودونت الجزائر بهذه النتيجة اسمها للمرة الثانية في سجل البطولة القارية ليسطع نجمها في سماء إفريقيا بعد فوزها الأول باللقب في عام 1990، فيما بذلت السنغال مساع دؤوبة للحصول على اللقب لأول مرة هذا العام لكن الحظ لم يحالفها.

الأناضول

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/القدس-دولة فلسطين- بلال غيث كسواني-لم تعد سلطات الاحتلال الإسرائيلي تحتمل وجود أي من رموز السيادة الفلسطينية في مدينة القدس المحتلة، لتصعد حربها المسعورة بحق شعبنا ومؤسساته، وتصدر قرارات بإغلاق عدد منها، وتعتقل وتلاحق العاملين فيها.
تصويت
بعد صمود الرئيس الاسطوري في وجه ما تسرب من معلومات حول ما يسمى بــ " صفقة القرن "- هل تتوقع ؟
تراجع أمريكا عن الاعلان عنها
تعديل بعض بنودها وخاصة فيما يتعلق بالقدس
الاعلان عنها بدون تعديل وتحدي المجتمع الدولي
لا اعرف
انتهت فترة التصويت
القائمة البريدية