اليوم: السبت    الموافق: 21/09/2019    الساعة: 07:11 صباحاً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
السفير مصطفى يبحث مع وكالة الأناضول سبل التعاون المشترك
تاريخ ووقت الإضافة:
12/09/2019 [ 10:28 ]
السفير مصطفى يبحث مع وكالة الأناضول سبل التعاون المشترك

القدس عاصمة فلسطين/أنقرة- دولة فلسطين- بحث سفير دولة فلسطين لدى الجمهورية التركية فائد مصطفى، مع مدير عام وكالة الأناضول شانول قزان جي، سبل التعاون المشترك.

وعبر السفير مصطفى خلال لقائه قزان جي في مقر وكالة الأناضول، عن اعتزازه وتقديره بعمق العلاقات المتينة التي تجمع بين الشعبين التركي والفلسطيني، ناقلا تحيات المشرف العام على الإعلام الرسمي الوزير أحمد عساف، ورئيس تحرير وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية "وفا" خلود عساف.

ووضع السفير، حسب بان للخارجية اليوم الخميس، مضيفه في صورة الأوضاع والتطورات السياسية في فلسطين، مشيرا إلى انتهاكات الاحتلال المستمرة ضد شعبنا الفلسطيني، خاصة أن القضية الفلسطينية تمر بأصعب وأخطر المراحل في الوقت الراهن، في ظل إجراءات الإدارة الأميركية الأخيرة بضم الضفة الغربية والأغوار لدولة الاحتلال.

وثمن مصطفى دور الإعلام التركي ومواقف للجمهورية التركية  تجاه القضية الفلسطينية، مؤكدا ان شعبنا الفلسطيني والقيادة الشرعية لن يتنازلوا عن الحقوق غير القابلة للتصرف، والقيادة الفلسطينية تعمل بكل جهد من أجل المصالحة لأنها هي صمام للمستقبل.

وشدد على أهمية التعاون الوثيق بين وكالة "وفا" ووكالة الاناضول، ورغبته في تعزيز هذا التعاون وتوثيقه بإبرام الاتفاقية وان نمضي قدما بها.

بدوره، جدد قزان جي موقف بلاده الداعم والمؤيد للقضية الفلسطينية على كافة الأصعدة.

وقال إن الشعب التركي والرئيس أردوغان يعتبران القضية الفلسطينية بالغة الأهمية، مؤكدا الموقف الداعم لبلاده للقضية الفلسطينية في كافة المحافل والمواقف، مدافعا عن الشعب الفلسطيني، ومساندا له حتى ينال حقوقه الوطنية المشروعة، وفي مقدمتها إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وأشار إلى أن وكالة الاناضول التي وقفت دائما إلى جانب الحق الفلسطيني عبر إبرازه ودعمه في كافة المحافل الإعلامية، مؤكدا الرغبة في دعم ومساندة وكالة "وفا"، وتعزيز العلاقات بين الوكالتين.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/رام الله - دولة فلسطين- هذه فعلاً الأيام الأولى لمحاولة فهم أي حكومة يمكن أن تنتج عن تعقيدات الانتخابات الإسرائيلية التي تولد الصداع. لم نحصل حتى على النتائج النهائية بعد. لكن النتيجة التي يدّعي الجميع أنهم يريدون تجنبها بدأت تلوح في الأفق.
تصويت
بعد صمود الرئيس الاسطوري في وجه ما تسرب من معلومات حول ما يسمى بــ " صفقة القرن "- هل تتوقع ؟
تراجع أمريكا عن الاعلان عنها
تعديل بعض بنودها وخاصة فيما يتعلق بالقدس
الاعلان عنها بدون تعديل وتحدي المجتمع الدولي
لا اعرف
انتهت فترة التصويت
القائمة البريدية