اليوم: الاربعاء    الموافق: 27/05/2020    الساعة: 02:32 صباحاً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
تيسير خالد : ترحيل مدير مكتب " هيومن رايتس ووتش " يلقي الضوء على سجل حقوق الانسان في اسرائيل
تاريخ ووقت الإضافة:
06/11/2019 [ 08:36 ]
تيسير خالد : ترحيل مدير مكتب " هيومن رايتس ووتش " يلقي الضوء على سجل حقوق الانسان في اسرائيل

القدس عاصمة فلسطين/ رام الله -دولة فلسطين-دان تيسير خالد ، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين قرار المحكمة العليا الإسرائيلية  ترحيل مدير مكتب منظمة "هيومان رايتس ووتش" عمر شاكر من إسرائيل  بزعم  إن معارضته وأنشطته ضد المستوطنات التي تبنيها  إسرائيل في الضفة الغربية المحتلة خلافا للقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية ترقى إلى الدعوة لمقاطعة دولة الاحتلال الاسرائيلي .

وأشار الى أن دولة اسرائيل بمؤسساتها التشريعية والتنفيذية والقضائية على حد سواء لم تعد تحتمل مواقف كتلك التي تعبر عنها  منظمة " هيومن رايتس ووتش " التي  تحث الشركات الاسرائيلية والاجنبية على وقف العمل في المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة لتجنب ارتكاب انتهاكات تتعلق بحقوق الإنسان، وهو أمر مختلف عن الدعوة لمقاطعة اسرائيل كما تؤكد المنظمة في بياناتها ومواقفها  ،  الأمر الذي يعني حسب المنظمة    بأن حرية التعبير في إسرائيل لا تشمل مجرد المناداة العادية جدا بحقوق الفلسطينيين     

ودعا تيسير خالد القوى والهيئات والمؤسسات الحقوقية والعاملة في مجال حقوق الانسان الى اوسع حملة استنكار لقرار المحكمة العليا الاسرائيلية واوسع حملة تضامن مع الناشط الحقوقي في مجال حقوق الانسان عمر شاكر وخاصة في الولايات المتحدة الاميركية ، التي يعتير شاكر أحد مواطنيها وممارسة الضغط على كل من الادارة الاميركية وحكومة اسرائيل ودفعهما الى احترام ليس فقط حرية الرأي والتعبير بل وحقوق الانسان الفلسطيني تحت الاحتلال وأهمية وضرورة توفير الحماية له من النتائج المدمرة لانتهاكات وممارسات سلطات الاحتلال ولنشاطات اسرائيل الاستيطانية في الاراضي الفلسطينية المحتلة بعدوان حزيران 1967 على حاضره ومستقبله .

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/واشنطن-دولة فلسطين-حذر دبلوماسي أوروبي من “أزمة وجودية” تواجه القارة بسبب وباء كوفيد- 19، وقال إن ذلك قد يكون عاملاً مساعداً على انهيار “النظام الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة“.
تصويت
القائمة البريدية