اليوم: الخميس    الموافق: 29/10/2020    الساعة: 22:50 مساءً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
يوم غضب في الضفة رفضا للتطبيع
تاريخ ووقت الإضافة:
18/09/2020 [ 10:04 ]
يوم غضب في الضفة رفضا للتطبيع

القدس عاصمة فلسطين/ رام الله -دولة فلسطين -جددت القيادة الوطنية الموحدة للمقاومة الشعبية الفلسطينية، دعوتها لاعتبار اليوم الجمعة، يوم غضب، استنكارا ورفضا لاتفاقية التطبيع مع إسرائيل



ودعت أن القيادة الوطنية الموحدة دعت ليوم غضب وإشعال مواجهات مع الاحتلال الإسرائيلي، ورفض شعبي في الوطن، ترفع فيه راية فلسطين في كل القرى والمدن والمخيمات في الوطن والشتات، استنكارا ورفضا لاتفاقية التطبيع الإسرائيلية مع البحرين والإمارات.



وطالبت القيادة الوطنية الموحدة "بضرورة توحيد خطب الجمعة لرثاء دول التطبيع، وخيانتها لقضية العرب والمسلمين للقضية الفلسطينية"، مشددة على اعتبار اليوم الجمعة، يوم حداد، ترفع فيه الأعلام السوداء شجبا للاتفاق في كل الساحات والمباني والبيوت، ويرافق ذلك فعاليات تشمل كل نقاط التماس على أراضي كافة المحافظات الفلسطينية.



ودعت اللجان الشعبية لمواجهة الاحتلال، لإشعال المواجهة مع الاحتلال في بلدة كفر قدوم بقلقيلية بعد صلاة الجمعة، تلبية لدعوة القيادة الوطنية الموحدة بإعلانها عن "جمعة الغضب".



وكانت قد أعلنت القيادة الوطنية الموحدة للمقاومة الشعبية انطلاق برامجها وفعالياتها، تجسيدا لقرارات مؤتمر الأمناء العامين لفصائل العمل الوطني في الثالث من أيلول/سبتمبر الجاري، مشيرة في بيانها الأول على أنها ستستلهم فعالياتها وفصولها من انتفاضات الشعب الفلسطيني منذ عشرينيات القرن الماضي وحتى اليوم، ودعت أبناء الشعب الفلسطيني والشعوب العربية وأحرار العالم للاصطفاف مع فلسطين طليعة الناهضين.



وشددت القيادة الوطنية الموحدة على أن المقاومة والفعل الشعبي الشامل ينفجر بطابعه الإنساني التحرري الحضاري بوتيرة تصاعدية تتطور إلى أرقى أشكالها على أراضي دولة فلسطين.



وشهد البيت الأبيض، الثلاثاء الماضي، مراسم توقيع معاهدة سلام بين إسرائيل ودولة الإمارات العربية المتحدة، وإعلان السلام مع مملكة البحرين برعاية أمريكية، وبحضور وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد آل نهيان، ووزير الخارجية البحريني عبد اللطيف الزياني ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
مقالات وآراء
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/الخليل-دولة فلسطين- حمزة الحطاب-مئات القطع التراثية والأثرية جمعها الشاب منير الشرحة، في عقد جدّه القديم بعد ترميمه في مدينة دورا جنوب الخليل، وتحويله إلى متحف صغير.
تصويت
القائمة البريدية