اليوم: السبت    الموافق: 24/10/2020    الساعة: 17:18 مساءً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
“اللعنة” تلاحق بيل قبل إعلان عودته إلى توتنهام!
تاريخ ووقت الإضافة:
19/09/2020 [ 05:07 ]
“اللعنة” تلاحق بيل قبل إعلان عودته إلى توتنهام!

القدس عاصمة فلسطين/ رام الله -دولة فلسطين-واصل الإعلام المقرب من ريال مدريد، حملته الممنهجة، لإظهار مكاسب اللوس بلانكوس، بعد التخلص من كابوس الويلزي غاريث بيل، بإرساله إلى ناديه السابق توتنهام، على سبيل الإعارة لمدة موسم، مع إمكانية التجديد لموسم آخر، حيث سينتهي عقده بشكل نهائي مع العملاق المدريدي.



ونشرت صحيفة “ماركا”، تقريرا عما وصفته “استمرار معاناة بيل مع الإصابات”، وذلك بعد تعرضه لانتكاسة أثناء وجوده في معسكر منتخب بلاده، وهي ما جعلته يتدرب في صالة الألعاب الرياضية داخل مدينة “فالديبيباس” طيلة الأسبوع الماضي، وعلى إثرها، لن يبدأ مسيرته مع كتيبة جوزيه مورينيو، بأثر فوري مع إعلان الصفقة بشكل رسمي.



وبحسب ما جاء في التقرير، فإن النجم البريطاني قد يغيب عن الملاعب لمدة أربعة أسابيع، ما يعني أنه سيغيب عن حوالي أربع مباريات، منهم معارك كروية ضد فرق بججم نيوكاسل، مانشستر يونايتد والجار الغريم وست هام يونايتد، وهذا أسوأ سيناريو كان يتوقعه أو ينتظره جوزيه مورينيو من الوافد الجديد، لإعطاء إضافة حقيقية للثلث الأخير من الملعب، بعد البداية المخيبة للآمال، بالهزيمة أمام إيفرتون في اللقاء الافتتاحي.



وأشارت “ماركا” إلى أن انتكاسة صاحب الـ31 عاما، تعكس مأساته مع الريال في جُل أوقاته طوال مسيرته، التي امتدت لنحو سبع سنوات، إذ أنه عانى كثيرا من لعنة الإصابات، التي تسببت في غيابه عن مباريات كثيرة، وأثرت كذلك على مستواه ومعدلاته البدنية، مما أدى في النهاية إلى تدهور علاقته بالجماهير.



ويعتبر بيل أغلى صفقة في تاريخ ريال مدريد، بتكاليف تخطت حاجز الـ100 مليون يورو، أنعشت خزينة توتنهام في أغسطس / آب 2013، ورغم علاقته السيئة بالمشجعين، إلا أنه نجح في تعزيز سجله بكم هائل من البطولات الجماعية في حقبة جيل “لا ديسما”، منهم دوري أبطال أوروبا 4 مرات، الليغا مرتين، كأس العالم للأندية 4 مرات، كأس السوبر الإسبانية مرتين وكأس الملك مرة، بفضل هدفه الماراثوني الشهير في شباك برشلونة في نهائي 2014، تحت قيادة كارلو أنشيلوتي ومساعده آنذاك زين الدين زيدان.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/الخليل -دولة فلسطين- صلاح الطميزي-لا تزال عشرات أشجار الزيتون التي يبلغ عمرها نحو 2400 عام،  في منطقة تل الرميدة الأثري وسط مدينة الخليل، تؤكد حق شعبنا الفلسطيني في هذه الأرض التي
تصويت
القائمة البريدية