اليوم: السبت    الموافق: 24/10/2020    الساعة: 03:05 صباحاً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
الاحتلال يصعد من انتهاكاته: هدم منازل وقاعة أفراح وعدد من الممتلكات في عدة محافظات
تاريخ ووقت الإضافة:
23/09/2020 [ 09:23 ]
الاحتلال يصعد من انتهاكاته: هدم منازل وقاعة أفراح وعدد من الممتلكات في عدة محافظات

القدس عاصمة فلسطين/الخليل -دولة فلسطين- صعدت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، من انتهاكاتها بحق ممتلكات المواطنين في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية بما فيها القدس، وقطاع غزة، لتطال هدم منازل، وقاعة أفراح، وجدران استنادية، وسور زراعي وبئرين لتجميع مياه الامطار، وازالة 15 عمود كهرباء.



الخليل: هدم منزل قيد الانشاء وبئرين وازالة 15 عمود كهرباء



هدمت قوات الاحتلال منزلا قيد الانشاء وبئرين لجمع مياه الأمطار، وأزالت 15 عمود كهرباء في منطقة خلة طه في بلدة بيت عوا جنوب غرب الخليل.



وأفاد رئيس بلدية بيت عوا عبد الكريم مسالمة لـ"وفا"، بأن آليات الاحتلال هدمت منزلا قيد الانشاء للمواطن مفيد ابو زعنونة، في خلة طه؛ بحجة البناء غير القانوني.



وأضاف مسالمة، أن إحدى البئرين تعود ملكيتها للمواطن نوح الحروب، الذي تسلم مؤخرا اخطارا بهدم منزله، مشيرا إلى أن تلك القوات أزالت 15 عمود كهرباء في المنطقة ذاتها.



يذكر ان قوات الاحتلال قد أخطرت مؤخرا بهدم منزلين في المنطقة تعود ملكيتهما للمواطنين محمد محمود القطيل، وجابر ياسر ابو عوض، وقدموا اعتراضات على هذه القرارات في محاكم الاحتلال.



بيت لحم: هدم جدران استنادية في قرية بتير  



هدمت آليات الاحتلال عددا من الجدران الاستنادية في أراضي زراعية بقرية بتير غرب بيت لحم.  



وأفاد رئيس مجلس بلدي بتير تيسير قطوش لــــــــــــــ"وفا"، بأن آليات الاحتلال بتعزيزات عسكرية داهمت منطقة " الخمار" جنوبا، وشرعت بهدم جدران استنادية لأراضي زراعية دون اخطار، ما أدى إلى اتلاف المزروعات.



هدم سور زراعي في نعلين غرب رام الله



شرعت قوات الاحتلال بهدم سور زراعي في بلدة نعلين غرب رام الله.



وقال رئيس بلدية نعلين عماد الخواجا لـ"وفا"، إن قوة من جيش الاحتلال اقتحمت البلدة في ساعات الصباح، وبدأت بهدم سور يحيط بأرض زراعية تقدر مساحتها بدونم واحد في منطقة باب شهاب غربا، تعود ملكيتها للمواطن حسين فايز الخواجا.



وأوضح المتضرر الخواجا، أن سلطات الاحتلال كانت قد أخطرته قبل نحو شهر بالتوقف عن بناء السور، بحجة قربه من الجدار الفاصل، ولكنها لم تمهله لإتمام إجراءات تقديم طعن على قرار الهدم لدى المحاكم الإسرائيلية.



اخطار بهدم عمارة سكنية ومنزلين في القدس 



أخطرت قوات الاحتلال الإسرائيلي بهدم عمارة سكنية ومنزلين، قبل أيام، في منطقة وادي الحمص جنوب شرق مدينة القدس.



وأخطرت سلطات الاحتلال قبل أيام بهدم عمارة سكنية مكونة من ثلاثة طوابق تبلغ مساحتها 1000 متر مربع، بتكلفة اجمالية 800 ألف شيقل، تعود ملكيتها للمواطن هيثم زيتون.



وأفاد زيتون، بأنه وعائلته حاصلون على تراخيص، كون المنطقة تقع ضمن المناطق المصنفة "أ" التابعة للسلطة الفلسطينية، وأنه لم يتلق أي إخطار بالهدم خلال عملية البناء، وتعمدت قوات الاحتلال الانتظار حتى الانتهاء من بناء منزله لإخطارهم بهدمه.



وحذر من وجود نوايا احتلالية مبيتة بحق المنطقة، بحجة أن التواجد الفلسطيني يشكل خطرا على الأمن الإسرائيلي.



من جانبه، قال المواطن محمد عميرة صاحب بيت آخر مهدد بالهدم، إن قوات الاحتلال سلّمته قبل يومين قرارا بهدم الطابق الثاني من منزله بعد مداولات قضائية، وتوكيل محام أفضت في النهاية إلى الاكتفاء بهدم طابق والإبقاء على آخر.



وأضاف عميرة، ان قوات الاحتلال ومن خلال تلك الممارسات ترغب بتهجير الفلسطينيين من أرضهم، ولا سيما في المناطق المحيطة بالجدار، مشيرا إلى أن قرارات الهدم طالت العديد من العائلات التي تمتلك منازل، وأنفقت أموالا طائلة في بنائها، بعد الحصول على الإجراءات اللازمة للبناء من قبل السلطة الفلسطينية.



وكانت سلطات الاحتلال قد أخطرت بهدم منزل آخر للمواطن أيمن الحيح المكون من طابق أرضي واحد، وتبلغ مساحته 158 مترا مربعا، ويعيش فيه هو وعائلته؛ بحجة البناء غير القانوني، رغم وجود أوراق تثبت حصوله على رخصة بناء من قبل وزارة الحكم المحلي.



يذكر أن سلطات الاحتلال أقدمت قبل عام على هدم عشرات المساكن في منطقة وادي الحمص، في إطار سياسة التهجير والاستيلاء على الأرض لصالح التوسع الاستيطاني.



ومنعت سلطات الاحتلال المواطنين من البناء على نصف المساحة تقريبا؛ بحجة قرب الأراضي من جدار الفصل العنصري الذي يفصل الحي عن عدة قرى تتبع محافظة بيت لحم.



وقد بلغ عدد المنازل المهدمة في شهر آب/أغسطس الماضي 44 منزلا، وهو العدد الأعلى منذ مطلع العام الجاري، فضلا عن اخطارات بهدم عشرات المنازل.



طولكرم: هدم قاعة أفراح على مدخل قرية جبارة



‫ هدمت جرافات الاحتلال قاعة أفراح على مدخل قرية جبارة جنوب طولكرم، بمساحة 900 متر مربع.



وقال عضو مجلس قروي جبارة إحسان عوض لـ"وفا"، بأنهم تفاجأوا بعد منتصف الليل بقوات كبيرة من جيش الاحتلال ترافقها ثلاث جرافات ثقيلة قامت بهدم القاعة بشكل كامل.



وأضاف عوض، ان المبنى يضم شقة سكنية صغيرة، تقطن بها احدى العائلات من طولكرم، حيث قام جنود الاحتلال بطردهم منها قبل الشروع بالهدم.



وأوضح، ان القاعة تعود لأحد المواطنين في أراضي عام الـ48، وكان قد تلقى اخطارات بالهدم، بحجة عدم الترخيص، وهي الذريعة التي ينتهجها الاحتلال دوما لإفراغ الأرض من أصحابها، لتنفيذ مخططاته الاستيطانية، خاصة وان هذه المنطقة مهددة بالاستيلاء، وتقع ضمن المخطط الاحتلالي لإنشاء منطقة صناعية استيطانية جديدة.



وأشار إلى أن هذا المبنى هو ضمن عدد من المنازل التي هدمتها قوات الاحتلال خلال العامين الماضيين، حيث سبقها هدم خمسة منازل في المكان ذاته، بالإضافة إلى أسوار بيوت ومنشآت، إضافة إلى الاستيلاء على كرفانات زراعية.



آليات الاحتلال تتوغل شرق مخيم المغازي وسط أعمال تجريف



توغلت قوات الاحتلال شرق مخيم المغازي وسط قطاع غزة، وسط أعمال تجريف.



وأفاد مراسلنا نقلا عن شهود عيان، بأن عدة آليات عسكرية توغلت وسط إطلاق نار متقطع لمسافة محدودة شرق المخيم، وشرعت بعمليات تمشيط وتجريف في أراضي المواطنين القريبة من السلك الفاصل.



وأضاف الشهود، أن عملية التوغل وإطلاق النار أجبرت بعض المزارعين الذين يعملون داخل أراضيهم القريبة من مكان التوغل إلى مغادرتها، خشية على حياتهم.



وعادة ما تتوغل قوات الاحتلال مدعومة بآلياتها وجرافاتها العسكرية في المناطق الشرقية للقطاع، وتقوم بعمليات تخريب وتجريف في أراضي المواطنين.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
مقالات وآراء
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/الخليل-دولة فلسطين- علاء حنتش-دبت الحياة في مقام النبي نوح في بلدة دورا جنوب مدينة الخليل، بعد أن كان مهجورا لعقود، وأصبح عامرا وقبلة لكثير من أبناء البلدة، وبعض الزوار كونه معلما دينيا وتاريخيا.
تصويت
القائمة البريدية