اليوم: السبت    الموافق: 06/03/2021    الساعة: 08:32 صباحاً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
أستراليا تُقَّدم مليون دولار لمساعدة فلسطين لمواجهة "كورونا"
تاريخ ووقت الإضافة:
21/01/2021 [ 07:46 ]
أستراليا تُقَّدم مليون دولار لمساعدة فلسطين لمواجهة "كورونا"

القدس عاصمة فلسطين/رام الله-دولة فلسطين-أعلنت وزيرة خارجية أستراليا ماريس باين، عن منح دولة فلسطين مليون دولار أميركي عبر منظمة الصحة العالمية لمواجهة جائحة كورونا، عبر توفير معدات طبية ومساعدات تقنية، مؤكدة موقف بلادها الداعم لاحتياجات الشعب الفلسطيني وحل الدولتين.



وسلم سفير أستراليا لدى دولة فلسطين مارك بايلي، اليوم الخميس، وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي خلال اجتماع في مقر وزارة الخارجية والمغتربين، رسالة من وزيرة خارجية أستراليا رداً على طلب المالكي من حكومة أستراليا تقديم مساعدات طبية للشعب الفلسطيني لمواجهة جائحة كورونا.



وأشاد المالكي في رسالته بتميز أستراليا في مواجهة الجائحة، مبديا اهتمام الحكومة الفلسطينية بالحصول على الدعم الأسترالي نظراً إلى ارتفاع عدد الإصابات وحالات الوفاة في الضفة الغربية وقطاع غزة. مشيرا إلى تدهور الأوضاع الصحية في دولة فلسطين والجهود التي تبذلها الطواقم الطبية الفلسطينية، رغم قلة الموارد الطبية.



واستعرض آخر المستجدات السياسية على الساحة الفلسطينية، مشددا على ضرورة الحفاظ على مبدأ حل الدولتين وفق القانون والمعايير الدولية المتفق عليها، من أجل إحلال الاستقرار والسلام الدائم في الشرق الأوسط، متطرقا إلى مرسوم الرئيس محمود عباس لإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية.



وأشار إلى الجهود الفلسطينية لتوفير اللقاح، من حيث الاتصالات التي تجريها الحكومة مع مختلف دول العالم، مؤكدا أنه في ظل إعطاء المواطنين في إسرائيل لقاحات كورونا، فإنه يتوجب على القوة القائمة بالاحتلال بحسب القانون الدولي أن تضمن حصول الفلسطينيين على اللقاح أيضاً.



وأكد بايلي استمرار التعاون الثنائي بين البلدين في كافة المجالات والسبل.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
مقالات وآراء
المحكمة الجنائية الدولية
السفير محمد صبيح - امين سر المجلس الوطني الفلسطيني
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/بيت لحم-دولة فلسطين- عنان شحادة -حفر تاريخ 5 آذار/ مارس العام الماضي في ذاكرة المواطنين، خاصة في مدينة بيت لحم، التي سجلت في ذلك التاريخ أول إصابات بفيروس "كورونا"، في فندق آنجيل، كان من بينهم سلطان ناصر الذي يتذكر تلك اللحظات بألم.
تصويت
القائمة البريدية