اليوم: الثلاثاء    الموافق: 18/01/2022    الساعة: 16:27 مساءً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
وزير الاقتصاد يبحث مع نائب الرئيس التركي والشركة التركية المطورة إنجاز منطقة جنين الصناعية
تاريخ ووقت الإضافة:
24/11/2021 [ 16:37 ]
وزير الاقتصاد يبحث مع نائب الرئيس التركي والشركة التركية المطورة إنجاز منطقة جنين الصناعية

القدس عاصمة فلسطين/اسطنبول-دولة فلسطين- طالب وزير الاقتصاد الوطني خالد العسيلي، اليوم الأربعاء، الجانب التركي بالإسراع في تطوير منطقة جنين الصناعية، بحيث تكون حاضنة لجذب الاستثمارات التركية والفلسطينية والبدء بإنشاء المصانع في منتصف العام المقبل.



جاء ذلك خلال لقاء الوزير العسيلي مع نائب رئيس الجمهورية فؤاد اوكتاي، على هامش اجتماع الدورة الـ37 للدول الأعضاء في اللجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري لمنظمة التعاون الإسلامي "كومسيك"، التي تعقد في مدينة اسطنبول التركية.



وأعرب العسيلي عن شكره وتقديره الكبير لتركيا، رئاسة وحكومة وشعبا، لاعتماد الرئيس التركي المنطقة الصناعية الحرة في جنين كأول منطقة صناعية تتبناها الحكومة التركية خارج حدودها السيادية، تبعا لمرسوم رئاسي صدر في آذار 2021 وبحث الوزير والوفد المرافق مع رئيس مجلس إدارة الشركة التركية المطورة لمنطقة جنين الصناعية (توببيس) أحمد أوغلو، سير العمل في المنطقة الصناعية والنتائج المحققة وفق المخطط الزمني المتبع، مع التأكيد على ضرورة الإسراع في الإعلان عن عطاء تطوير البنية التحتية الداخلية للمنطقة الصناعية.



بدوره، أكد الجانب التركي التزامه وجاهزيته من ناحية فنية لإنجاز الترتيبات المطلوبة تبعا للمخطط المعمول به لإنجاز المنطقة الصناعية في أسرع وقت ممكن.



وضم الوفد الفلسطيني كلا من: سفير دولة فلسطين لدى جمهورية تركيا فائد مصطفى، ومدير عام العلاقات الدولية في وزارة الاقتصاد سها عوض الله، والمستشارة الاقتصادية والتجارية في السفارة رنا أبو صيبعة، ومدير إدارة العالمين العربي والإسلامي بوزارة الاقتصاد إسراء ملحم.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/عارة-دولة فلسطين-يامن نوباني-صباح الـ6 من كانون الثاني/يناير 1983، اقتحمت وحدة خاصة تابعة للاحتلال أحد مختبرات الهندسة في جامعة "بن غوريون" في بئر السبع، وقف أفرادها على الباب ليتأكدوا من وجوده في الداخل.
تصويت
القائمة البريدية