اليوم: الجمعة    الموافق: 03/12/2021    الساعة: 04:01 صباحاً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
محمد عساف: أرفض الغناء وفلسطين تنزف
تاريخ ووقت الإضافة:
09/09/2014 [ 09:54 ]
محمد عساف: أرفض الغناء وفلسطين تنزف
بقلم: س .ز

دولة فلسطين - بيروت - أكد المطرب الفلسطيني محمد عساف أنه مستعد لتحمل كافة الشروط الجزائية التي سوف تترتب على إلغاءه عدد من الحفلات الذي كان قد تعاقد عليها خلال الفترة الأخيرة، مؤكدا أنه لن يستطيع أن يغني في الحفلات والشعب الفلسطيني تحت نيران الاحتلال.

وقال عساف في هذا الشأن: "بصراحة لا أعلم ، أنا اتصلت شخصياً بمنظمي الحفلات واعتذرت عنها جميعاً، حتى انني اقترحت أسماء فنانين نجوم للمشاركة عوضاً عنيّ، البعض قّدر الموقف والبعض الاخر لم يعجبه ذلك، وهم أحرار في ما يتصرفون".

وأضاف في حوار له مع مجلة "زهرة الخليج": "أنا شخصياً لا يمكنني أن أغّني وأهلي تحت النار. فألغيت حفلاتي في أبوظبي ودبي والاردن، كما ألغيت المشاركة في الرحلة البحرية stars on board".

وأكد أنه على استعداد لتحمل الشروط الجزائية المترتبة على الغاء هذه الحفلات قائلاً: "أنا من سأتحملها، وليس لديّ مانع بذلك. دعني أعد معك الى الذاكرة. نحن تربينا ونحن صغار على أن الجار لا يقيم عرساً أو فرحاً لاحد أبنائه اذا كان جاره في مأتم، فكيف لي أن أغني وشعبي ينزف؟ فاذا خسرت، فهذا أقل ما أقدمه لأبناء شعبي المقاوم، ففلسطين أكبر من الجميع".

وحول مواصفات الفتاة التي يريد أن يرتبط بها عساف مستقبلاً أوضح نجم " Arab idol" أنه لن يرتبط بفتاة من داخل الوسط الفني، وتابع قائلاً "أنا شخص محافظ وإنسان بسيط، أريد أن أكون مع عائلتي وأعيش معها بعيداً عن الأضواء"، وقال إن زواجه "متروك للقدر وللقسمة والنصيب، ولم يبق لنهاية هذا العام سوى ثلاثة أشهر، فمن يدري؟".

كان عساف قد حصل على جائزة أفضل مطرب شاب في في حفل توزيع جوائز "الموريكس دور - Murex D’or" الذي أقيم هذا العام في دورته الـ 14 يوم الخميس الماضي 4 سبتمبر، في العاصمة اللبنانية بيروت، وقام بإهداء هذه الجائزة الى ما أسماها "والدته الأولى فلسطين" كما وجه رسالة شكر إلى جمهوره

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/رام الله-دولة فلسطين-واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنون، اعتداءاتهم ضد أبناء شعبنا وممتلكاتهم ومقدساتهم.
تصويت
القائمة البريدية