اليوم: الاثنين    الموافق: 18/10/2021    الساعة: 01:55 صباحاً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
جمعية المستهلك تؤكد جودة الإسمنت المورد إلى مصانع الباطون
تاريخ ووقت الإضافة:
17/04/2014 [ 08:34 ]
جمعية المستهلك تؤكد جودة الإسمنت المورد إلى مصانع الباطون

رام الله -دولة فلسطين - أكد رئيس جمعية حماية المستهلك الفلسطيني في محافظة رام الله والبيرة صلاح هنية جودة الإسمنت المورد إلى مصانع الباطون الفلسطينية، ومطابقته للمواصفات الفلسطينية، ومسؤولية الشركة الكاملة أمام كافة جهات الاختصاص الحكومية وجمعية المستهلك.

وأضاف هنية، في تصريح صحفي اليوم الخميس، 'أن الجمعية تأكدت عبر الشركة الفلسطينية للخدمات التجارية بجودة الإسمنت، وأنها على أتم الاستعداد للوقوف أمام مسؤولياتها، بإرسال عينات من الإسمنت الموجود في المصانع إلى المختربات المتخصصة لفحص جميع العناصر التي تدخل في صناعة الخرسانة، للتعرف على أسباب ضعف قوة خلطة الباطون'.

وأشار إلى أن استمرار روح التعاون والشراكة بين المستهلك والقطاع الخاص 'موردين ومنتجين وتجار' لمتابعة القضايا التي تقع في صلب سياسة حماية المستهلك في دولة فلسطين، وما نجم عن هذا التعاون من جاهزية لدى الشركات للتباحث في التعويضات حسب القانون الفلسطيني.

ودعت الجمعية المستهلك الفلسطيني إلى عدم التردد في تقديم الشكوى والملاحظة والتقييم، كون الجمعية جاهزة للتواصل مع جهات الاختصاص لإيضاح الأمر، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بمقتضى قانون حماية المستهلك رقم 21 لعام 2005.

وكانت مجموعة من أصحاب مصانع الباطون قدموا ملاحظات للشركة الفلسطينية للخدمات التجارية، حول جودة الاسمنت لمورد لهم في مصانعهم، وقامت الشركة بدورها بالرد على أساس حق التعويض، وإجراء الفحوصات لاثبات المطابقة للمواصفة الفلسطينية، ودور المصانع في تطوير وتحسين الخلطات التصميمة حسب المواصفة الفلسطينية.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
مقالات وآراء
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/الخليل-دولة فلسطين- ساهر عمرو-تسود اجواء من الارتياح في صفوف المواطنين في محافظة الخليل جنوب الضفة الغربية، نتيجة الحملة الأمنية التي تنفذها الأجهزة الامنية، منذ ما يقارب من اسبوع، لفرض النظام وملاحقة الخارجين عن القانون ووقف الاعتداءات على ارواح وممتلكات المواطنين في المحافظة، والتي كان قد أعلن عنها عقب اجتماع مجلس الوزراء الذي عقد في الخليل بتاريخ 28 ايلول الماضي.
كاريكاتير اليوم
تصويت
القائمة البريدية