اليوم: الاحد    الموافق: 26/05/2019    الساعة: 23:22 مساءً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
شاب يبكي دما.. ونتائج فحوصاته تحير الأطباء
تاريخ ووقت الإضافة:
29/12/2018 [ 14:31 ]
شاب يبكي دما.. ونتائج فحوصاته تحير الأطباء

القدس عاصمة فلسطين/رام الله - دولة فلسطين- أثار شاب يبلغ من العمر 22 عاما حيرة الأطباء، وذلك لعدم قدرتهم على تحديد الأسباب التي تجعله يبكي دما عوضا عن الدموع.

 

وأظهرت جميع الفحوص الطبية للشاب الهندي خلوه من جميع الأمراض أو المسببات التي تؤدي إلى حدوث مثل هذا الأمر، بحسب ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

 

وقال التقرير الصادر عن المستشفى إن اختبار وظائف الكبد كان سلبيا. بينما لم تظهر أي علامات على أي نزيف أو تخثر، كما جرى استبعاد وجود أي أمراض وراثية مثل مرض فون ويلربراند (نزيف يستمر مدى الحياة)، وحمى الضنك وداء البريميات (مرض جرثومي يسبب عدة أنواع من النزف).

 

ويعرف الدمع الدموي أو البكاء دما باسم الهايمولاكريا (Haemolacria) وهي حالة فيزيائية، ترافق الإصابة ببعض الأمراض، وتتسبب في إدماع الشخص دموعا ممزوجة جزئياً بدماء، ويمكن أن تظهر الحالة بإدماع الشخص دماً فعلياً، وليس مجرد دموع حمراء اللون.

 

وهايمولاكريا هو عرض لعدة أمراض، يمكن أن تدل على وجود ورم في الجهاز الدمعي، أو على وجود تغير في الهرمونات كما يحدث عند بعض النساء خلال فترة الحيض، إلا أن حالة "الهويمولاكريا" كانت مجهولة الأسباب عند ذلك الشاب الهندي، وفقا للأطباء.

 

وأوضح أحد الأطباء المعالجين أن هناك حوالي 30 بالمئة من حالة الدمع الدموي تكون مجهولة الأسباب.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
مقالات وآراء
أكرم يهزم أردوغان
عمر حلمي الغول
أكثر نزاهة
محمود ابو الهيجاء*
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فسطين/ رام الله -دولة فلسطين-إيهاب الريماوي -تتعمد إدارة مصلحة سجون الاحتلال الإسرائيلي، تأخير تقديم وجبات الإفطار للأسرى في مركز توقيف "عتصيون" جنوب مدينة بيت لحم، ما بين ثلاث إلى أربع ساعات، وفي مرات أخرى تقدم لهم الوجبات باكراً، فموعد الافطار ليس ثابتا.
تصويت
بعد صمود الرئيس الاسطوري في وجه ما تسرب من معلومات حول ما يسمى بــ " صفقة القرن "- هل تتوقع ؟
تراجع أمريكا عن الاعلان عنها
تعديل بعض بنودها وخاصة فيما يتعلق بالقدس
الاعلان عنها بدون تعديل وتحدي المجتمع الدولي
لا اعرف
انتهت فترة التصويت
القائمة البريدية