اليوم: الثلاثاء    الموافق: 19/02/2019    الساعة: 04:28 صباحاً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
إصابات خلال قمع الاحتلال للمسيرات الأسبوعية السلمية شرق قطاع غزة
تاريخ ووقت الإضافة:
18/01/2019 [ 13:26 ]
إصابات خلال قمع الاحتلال للمسيرات الأسبوعية السلمية شرق قطاع غزة

القدس عاصمة فلسطين /غزة - دولة فلسطين- أصيب 14 مواطنا بالرصاص الحي، وسبعة آخرون بقنابل غاز بينهم صحفيان وثلاثة مسعفين وطفلان، والعشرات بالاختناق اليوم الجمعة، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسيرات الأسبوعية السلمية شرق قطاع غزة.

وأفادت مصادر طبية بأن قوات الاحتلال المتمركزة على مقربة من السياج الفاصل، فتحت نيران أسلحتها وأطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع صوب المواطنين المتظاهرين سلميا شرق مدينة غزة ومخيم البريج وسط القطاع وجباليا شماله، ما أدى إلى إصابة مواطنين بأعيرة نارية في قدميهما وثالث بقنبلة غاز في عينه والعشرات بالاختناق.

وأفاد مصدر محلي، بإصابة مواطنين برصاص الاحتلال في منطقة "ملكة" شرق مدينة غزة، عقب إطلاق قوات الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الغاز على مجموعات من المواطنين، الذين توافدوا إلى شرق المدينة.

وأضاف أنه تم نقل المصابين إلى مستشفى الشفاء غرب المدينة، لتلقي العلاج، فيما أصيب آخرون بحالات اختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع.

وأصيب مواطن بالرصاص الحي شرق بلدة جباليا، شمال قطاع غزة، خلال مهاجمة قوات الاحتلال للمشاركين في مسيرة سلمية شرق البلدة بالرصاص وبقنابل الغاز، نقل على إثرها إلى مستشفى الإندونيسي، في بلدة بيت لاهيا المجاورة لتلقي العلاج، ووصفت حالته بالمتوسطة.

واندلعت مواجهات بين مئات المواطنين وقوات الاحتلال شرق مدينتي خان يونس ورفح جنوب القطاع وشرق مخيم البريج وسط القطاع، أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى إلى وقوع حالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، بينهم طفلة أصيبت بشكل مباشر بقنبلة غاز شرق البريج.

كما استهدفت قوات الاحتلال 3 سيارات إسعاف بقنابل الغاز بشكل مباشر.

وتوافد المئات من المواطنين إلى المناطق الحدودية شرق القطاع للمشاركة في مسيرة شعبية سلمية تتواصل للأسبوع الثالث والأربعين على التوالي على حدود الشرقية للقطاع.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
مقالات وآراء
سُّقوا كؤوس الْمَوْتِ
الأستاذ الدكتور/جمال عبد الناصر محمد عبدالله أبو نحل
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/ رام الله - دولة فلسطين- في خطوة تاريخية، أقام الفلسطينيون والأردنيون مجلسًا مشتركًا لإدارة الأماكن المقدسة في القدس كخطوة تمهيدية لمواجهة خطة السلام الامريكية التي اصطلح عليها "صفقة القرن"، ومن المتوقع الاعلان عنها بعد الانتخابات الاسرائيلية المقررة في نيسان المقبل.
تصويت
بعد صمود الرئيس الاسطوري في وجه ما تسرب من معلومات حول ما يسمى بــ " صفقة القرن "- هل تتوقع ؟
تراجع أمريكا عن الاعلان عنها
تعديل بعض بنودها وخاصة فيما يتعلق بالقدس
الاعلان عنها بدون تعديل وتحدي المجتمع الدولي
لا اعرف
انتهت فترة التصويت
القائمة البريدية