اليوم: الثلاثاء    الموافق: 25/06/2019    الساعة: 19:42 مساءً   يتوقيت القدس الشريف
آخـــر الأخبــار
فيس بوك
تويتر
Rss
ترحيب بقرار بنك فلسطين تأجيل دفع أقساط الموظفين بشرط عدم وجود فوائد او اعادة جدولة
تاريخ ووقت الإضافة:
13/04/2019 [ 12:59 ]
ترحيب بقرار بنك فلسطين تأجيل دفع أقساط الموظفين بشرط عدم وجود فوائد او اعادة جدولة

القدس عاصمة فلسطين/غزة –دولة فلسطين - أروي صلاح -رحب الناطق الإعلامي بأسم الحملة الوطنية لوقف انتهاكات البنوك ومؤسسات الاقراض بقرار بنك فلسطين تأجيل دفع أقساط القروض المتعلقة بالموظفين لمدة ٤ شهور ، معتبراً هذه الخطوة نجاح حقيقي للحملة التي نقوم بها.

وفي نفس السياق دعا مسلم الموظفين المقترضين عدم التجاوب مع عرض بنك فلسطين بتأجيل الاقساط لمدة اربع شهور اذا كان التأجيل بفوائد أو اعادة جدولة
والإبلاغ عن أي انتهاك بهذا الخصوص

وناشد مسلم جميع الموظفين في الضفة والقطاع عدم التوقيع على أي مستند رسمي من البنك إلا إذا كان التأجيل بدون فوائد ، مؤكداً أن هذه الخطوة هدفها الالتفاف على أهداف الحملة الاستراتيجية .

وطالب مسلم البنوك الأخرى ومؤسسات الإقراض الأخرى أن تحذو مثل بنك فلسطين بتأجيل دفع الأقساط دون فوائد او اعادة جدولة خاصة في الشهور القادمة مراعاة لظروف شعبنا

وأشار مسلم الى أن اهداف الحملة الوطنية لوقف انتهاكات البنوك ومؤسسات الاقراض واضحة تتمثل في وقف تسديد المستحقات بشكل كامل على ان يتم تحصيل الاقساط من المستحقات ، بحيث يقوم البنك بصرف المبالغ كاملة التي تنزل في حسابات الموظفين "
.
وأكد مسلم أن الحملة الوطنية لوقف انتهاكات البنوك ومؤسسات الاقراض في جعبتها الكثير لإجبار البنوك على الاستجابة بما يحقق كرامة الموظف

ودعا مسلم سلطة النقد القيام بدورها في ألزام البنوك بقراراتها وعدم التلاعب والرقابة عليها بما يضمن المصلحة للجميع خاصة في هذه الظروف الصعبة التي نعاني منها وفي ظل الحديث عن تنفيذ ما يسمى بصفقة القرن

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
التعليقات
عدد التعليقات: 0
مقالات وآراء
يا هؤلاء.. يا قوم!
أ.د جهاد البطش
غابوا وإن حضروا!
إبراهيم ملحم*
تقارير وتحقيقات
القدس عاصمة فلسطين/القدس- دولة فلسطين- بلال غيث كسواني -قلل ناشطون ومواطنون مقدسيون من أهمية ورشة البحرين وتأثيرها على مدينة القدس التي تتعرض لهجمة شرسة من الاحتلال، واعتبروا أن هذه الورشة هي محاولة يائسة من الإدارة الأميركية لفرض حلول على الشعب الفلسطيني وإنهاء حقه في تقرير مصيره وإقامة دولته وعاصمتها القدس المحتلة.
تصويت
بعد صمود الرئيس الاسطوري في وجه ما تسرب من معلومات حول ما يسمى بــ " صفقة القرن "- هل تتوقع ؟
تراجع أمريكا عن الاعلان عنها
تعديل بعض بنودها وخاصة فيما يتعلق بالقدس
الاعلان عنها بدون تعديل وتحدي المجتمع الدولي
لا اعرف
انتهت فترة التصويت
القائمة البريدية