دولة فلسطين
السفير عبد الهادي يطلع سفير روسيا لدى سوريا على آخر التطورات في فلسطين والمنطقة
تاريخ ووقت الإضافة:
20/01/2020 [ 17:14 ]
السفير عبد الهادي يطلع سفير روسيا لدى سوريا على آخر التطورات في فلسطين والمنطقة
إزالة الصورة من الطباعة

القدس عاصمة فلسطين/رام الله -دولة فلسطين-بحث مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية السفير أنور عبد الهادي، اليوم الاثنين مع السفير الروسي لدى سوريا الكساندر يفيموف، تطورات الأوضاع في فلسطين، و التطورات السياسية الراهنة، والمستجدات الإقليمية والدولية.
وفي بداية اللقاء الذي عقد بمقر السفارة الروسية، في العاصمة السورية دمشق، عبر السفير عبد الهادي عن الارتياح الكبير لعلاقة الصداقة بين الرئيس بوتين والرئيس عباس في ظل تطابق مواقف الرئيسين في كل قضايا العالم بشكل عام والشرق الأوسط بشكل خاص مما ينعكس على العلاقة الاستراتيجية بين الشعبين الروسي والفلسطيني. 
وأشار عبد الهادي بان زيارة الرئيس بوتين لفلسطين ستشكل مرحلة نوعية في تعميق العلاقات الثنائية وتطوير أشكال التعاون المشترك بما يخدم مصالح الدولتين والشعبين الصديقين والاستقرار في المنطقة خاصة لروسيا الدور الهام في تطبيق الشرعية الدولية والاستقرار في الشرق الأوسط. 
كما وضع عبد الهادي سفير روسيا خلال اللقاء  بصورة الانتهاكات الإسرائيلية وتصعيد دولة الاحتلال من جرائم الحرب ضد أبناء شعبنا وأرضه وممتلكاته ومقدساته، لا سيما التوسع الاستيطاني الاستعماري، وسرقة الأرض والموارد والمقدرات وكل ذلك بدعم من الولايات المتحدة الأمريكية الشريكة بالاحتلال. 
وأيضاً استعرض عبد الهادي المساعي الحقيقة لإجراء الانتخابات في جميع الأراضي الفلسطينية، مؤكداً بأن الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين لن يقبل بأجراء انتخابات دون القدس لأن إجراء الانتخابات دون القدس يعني التنازل عن الحقوق الفلسطينية المشروعة. 
كما وبحث الجانبان آخر التطورات على الساحة السورية والجهود المبذولة لإنهاء الأزمة ومحاربة الإرهاب وآخر المستجدات السياسية، حيث أكدا أن الحل بسوريا سياسي من خلال الحفاظ على وحدتها وسيادتها بضرورة الحوار السوري _ السوري بقيادة سوريا، ورفض التدخل الخارجي.
وشدد الجانبان على ضرورة رفع الحصار عن سوريا الذي يؤثر على كافة الشعب السوري. 
و من جهته، شدد سفير روسيا على أن موقف بلاده ثابت وداعم لكل الجهود الدولية الرامية لتحقيق الحقوق الفلسطينية.
 وقال: إن روسيا تتبنى مواقف واضحة بتأكيد الحق الفلسطيني بإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس، وأن ينعم الشعب الفلسطيني بالاستقلال والحرية وتقرير المصير، وتدين الاستيطان وسياسة التهويد.
كما أشار سفير روسيا بأن بلاده تدعم خطة الرئيس محمود عباس للسلام وترفض إرهاصات ما يسمى بصفقة القرن الغير معلنة لآنها مخالفة لقرارات الشرعية الدولية.
وأيضاً أكد سفير روسيا بان زيارة الرئيس بوتين لفلسطين ولقائه الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين يدل على تطوير التعاون بين البلدين على مختلف الأصعدة السياسية والاقتصادية وتأكيداً وتعزيزاً على العلاقات التاريخية بين الشعبين.

Link Page: http://www.s-palestine.net/ar/?Action=PrintNews&ID=111903