منصور: قرار الأمم المتحدة خطوة في الاتجاه الصحيح نحو إنهاء ثقافة الإفلات من العقاب

08 يونيو, 2024 01:05 مساءً
القدس عاصمة فلسطين/ دولة فلسطين

نيويورك - قال المراقب الدائم لدولة فلسطين في الأمم المتحدة رياض منصور، اليوم الجمعة، إن وضع الأمم المتحدة، اسرائيل على قائمة منتهكي حقوق الأطفال أو ما يسمى "بقائمة العار"، لن يعيد لنا الآلاف من أطفالنا الذين قتلوا على يد اسرائيل على مدار عقود طويلة، ولن ترجع الحياة العادية لمن تسببت لهم بالإعاقة، لكنها خطوة في الاتجاه الصحيح نحو إنهاء ثقافة ازدواجية المعايير والإفلات من العقاب المزمنة التي تمتعت بها إسرائيل، والتي تركت أطفالنا يعانون من عواقبها.

وأضاف في بيان، تعقيبا على إدراج الأمين العام للأمم المتحدة إسرائيل على قائمة منتهكي حقوق الأطفال في النزاعات المسلحة، "لقد أفلتت إسرائيل من العقاب والمحاسبة على جرائمها ضد الأطفال الفلسطينيين لعقود طويلة، ما جعلها تتمادى في استهداف أطفالنا وإلحاق الضرر بهم، في انتهاك صارخ لكل المعايير الإنسانية والأخلاقية والقانونية.

وقال إن حياة أطفالنا لا تقل قيمة عن حياة أطفال العالم، ولم يعد يمكن للمجتمع الدولي تقديم الاستثناءات لإسرائيل، فجرائمها  ضد شعبنا ازدادت وحشية بشكل يندى له جبين الإنسانية جمعاء، و"سنستمر في جهودنا القانونية والسياسية حتى يتم تحقيق العدالة وتتوقف جرائم الاحتلال ضد جيل فلسطيني تلو الآخر"

كلمات مفتاحية

الأخبار

فن وثقافة

المزيد من الأخبار