الأحمد: بالعلم نقاوم ونحارب ونتصدى لسياسات الاحتلال

جنين: فتح تكرم طلبة الثانوية العامة الأوائل في تربيتي جنين وقباطية

16 يوليو, 2015 10:28 صباحاً
القدس عاصمة فلسطين/ دولة فلسطين

جنين -دولة فلسطين- كرمت حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح إقليم جنين  تحت رعاية رئيس دولة فلسطين محمود عباس، الليلة، طلبة الثانوية العامة الأوائل لمديريتي تربية جنين وقباطية في كافة الأفرع  للعام 2015 فوج ' الرئيس محمود عباس أبو مازن'  في مهرجان حاشد أقيم في حرش السعادة لقيادة منطقة جنين لقوات الأمن الوطني.

وشارك في الحفل عضو اللجنة المركزية ورئيس كتلة حركة فتح في المجلس التشريعي عزام الأحمد، وقائد منطقة جنين العقيد ركن محمد أبو هيفاء، ومفتي قوى الأمن محمد صلاح، وعضوا المجلس التشريعي جمال أبو الرب، وشامي الشامي، وعضو المجلس الثوري جمال الشاتي، والمتحدث باسم حركة فتح أحمد عساف، وأمين سر الإقليم جمال جرادات، وحشد غفير من المؤسسات الرسمية المدنية والأمنية والأهلية، وفصائل العمل الوطني، والطلبة وذويهم.

ونقل الأحمد تحيات وتهاني الرئيس محمود عباس للطلبة ولذويهم ولمديريتي التربية والتعليم وللمؤسسة الأمنية الذين وفروا لهم كافة الأجواء حتى تمكنوا من التفوق.

وتابع: إن السلاح الأقوى والفتاك لشعبنا هو العلم والذي من خلاله نقاوم ونحارب ونتصدى لسياسة الاحتلال وعدوانه، ونسعى بالعلم إلى بناء مؤسسات الدولة الفلسطينية المستقلة.

وأكد الأحمد أن قضية فلسطين فوق الجميع، داعيا حركة حماس إلى الوحدة الوطنية واستنكر الشروط التعجيزية أمام تشكيل حكومة الوحدة الوطنية .

وقال:' نحن لا نريد إدارة الانقسام، بل نحن نريد أنهاء الانقسام وإنهاء معاناة أبناء شعبنا في غزة وإعادة الأعمار، ونؤكد تمسك الرئيس محمود عباس والقيادة بالثوابت الوطنية'.

وأثنى الأحمد على دور الحركة الأسيرة في نضالها المستمر لنيل حريتها وتبييض السجون، من خلال التوجه الدولي لفضح سياسة الاحتلال اتجاه الأسرى البواسل .

وقدم كل من نائب محافظ جنين كمال أبو الرب، وأمين سر إقليم فتح في محافظة جنين، ومديرة تربية جنين سلام الطاهر، التهاني للطلبة المتفوقين ومتمنين لهم التقدم والتفوق والنجاح في إتمام الدراسة الجامعية.

كما أشاد المتحدثون بدور حركة فتح وكتلتها البرلمانية، وأثنوا على جهود وزارة التربية والتعليم وأهالي الطلبة المتفوقين، وبجهود المؤسسة الأمنية التي وفرت والهدوء والاستقرار للطلبة.

وشكر الطلبة المتفوقون وزارة التربية والتعليم والمؤسسة الأمنية لما وفروه من جهد حتى إنهاء الامتحانات، وأكدوا مواصلتهم لنهل العلم والمعرفة وبناء الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وفي نهاية الحفل الذي أدار عرافته محمد العابد تم تكريم الطلبة  وتم تكريم الطلبة الأوائل وعددهم 66 طالب وطالبه بأجهزة حاسوب 'آيباد' مقدمات من بنك القدس في رام الله.

كما قدم نائب مدير الأمن الوقائي في جنين المقدم مهند أبو علي مجموعة من الساعات للطالبة المتفوقين بالنيابة عن مدير عام الجهاز اللواء زياد هب الريح. فيما جرى تكريم كل من عضو اللجنة المركزية عزام الأحمد، وقائد منطقة جنين، وممثلي الغرفة التجارة محمد حمارشة وعمار أبو بكر ورجل الأعمال محمد سلامة، واللواء زياد هب الريح.

 يذكر أنه تم الإعلان في الحفل عن تقديم 3 أجهزة حاسوب محمول في كل عام للطلبة الثلاثة الأوائل في المدينة عن روح الشهيد قدوره موسى محافظ جنين سابقا.

 

وتخلل المهرجان الحاشد فقرات من الدبكة الشعبية، والغناء الوطني للثورة الفلسطينية قدمتها الفرقة العسكرية لقوات الأمن الوطني وسط تفاعل كبير من قبل الحضور، فيما ألقى كل من الزهرة بيسان شوكت عمور، والمربي عاهد شعبان قصائد وطنية.

 

كما ألقى الرابع على مستوى الوطن  في التوجيهي لهذا العام، الشاب أمير كميل كلمة الطلبة المتفوقين، وشكر كافة القائمين على الحفل، داعيا إلى الوقوف إلى جانب الطلبة بما يدعم تميزهم في مرحلة ما بعد الثانوية العامة.

الأخبار

فن وثقافة

المزيد من الأخبار